وحدة الإخصاب خارج الجسم ( IVF ) بدات عملها في المركز الطبي

بشرى سارة لكثير من الأزواج في الجليل والكريوت: بدأت مؤخراً وحدة الاخصاب خارج الجسم عملها، مما سيوفر عليهم السفر المتواصل لمراكز طبية بعيدة عن منازلهم. استثمرت لإقامة هذه الوحدة ملايين الشواقل وهي ستشكل جزءا من قسم صحة المرأة.

افتتحت وحدة الإخصاب خارج الجسم (IVF) في المركز الطبي. وقد تم بناء الوحدة وفقا لأعلى المعايير وشملت اقتناء تجهيزات حديثة ومتطورة توفر قدرات تكنولوجية هي الأكثر تقدما في العالم في علاجات الخصوبة. ستقدم الوحدة حلاً لمشاكل الاخصاب لشريحة من السكان تزيد عن 600 ألف شخص. يرأس الوحدة الدكتور نتان لفيت، وهو طبيب من ذوي الخبرة في هذا المجال، وستشكل الوحدة جزءاً من قسم صحة المرأة.

يرأس الوحدة الدكتور نتان لفيت، وهو طبيب من ذوي الخبرة في هذا المجال، وستشكل الوحدة جزءاً من قسم صحة المرأة. يقول الدكتور ليفيت: «إن الوحدة الجديدة على استعداد لتنفيذ مجموعة واسعة من علاجات الخصوبة للنساء والرجال، وتشمل العلاجات المجهرية، تجميد البويضات، تجميد الحيوانات المنوية ، وتجميد الأجنة بتقنيات هي الأكثر تطوراً».

من المتوقع قريباً أن يتم الحصول على حاضنة متطورة قادرة على متابعة تطور البويضة المخصبة باستخدام الكاميرا من لحظة الإخصاب وحتى تحولها لجنين، وبالتالي تحديد الأجنة التي تتطور بالطريقة المثلى، مما يزيد من فرص نجاح الحمل .

البروفيسور يعقوب بورنشتاين، مدير قسم صحة المرأة ونائب عميد كلية الطب في الجليل يقول: «بعد سنوات من النضال من جانب الدكتور مسعد برهوم، مدير المركز الطبي، ومني، وبمساعدة من وزارة الصحة، نجحنا في إقامة وتشغيل وحدة الاخصاب خارج الجسم التي ستخدم منطقة الجليل. يقدم قسم صحة المرأة الخدمات الأكثر تقدما في مجال أمراض النساء والعقم والخصوبة والتوليد، ويشكل اليوم هدفاً تتوجه اليه النساء للتدخلات والعمليات الجراحية المعقدة من مناطق حيفا وشمال البلاد.

الدكتور مسعد برهوم مدير المركز الطبي يقول: «افتتاح وحدة أطفال الأنابيب ينضم لافتتاح 10 أقسام ووحدات جديدة تخدم ليس فقط سكان الجليل الغربي، لكن كذلك سكان الجليل الأعلى وهضبة الجولان و كريوت. الطاقم الطبي المهني، جنبا إلى جنب مع التكنولوجيا المتقدمة، هي بشرى عظيمة، ونحن جاهزون لتقديم خدمة فورية لكثير من الأزواج ممن توجهوا الينا فعلاً في الأشهر الأخيرة بعد الاعلان عن افتتاح وحدة الاخصاب خارج الجسم. افتتحت الوحدة الجديدة بفضل مساعدة ودعم متواصلين من وزارة الصحة بجميع أقسامها، برئاسة المدير التنفيذي البروفيسور روني غمزو، والذين يعملون بشكل متواصل ودون كلل لتطوير الطب في المناطق المهمشة. وهي تعكف بجدية هذه الايام على مشروع بناء القسم الجديد لصحة المرأة بتكلفة 190 مليون ش.ج، والتي تشكل هذه الوحدة جزءا لا يتجزأ منه».

تقدم وحدة أطفال الأنابيب خدمات العيادة طوال أيام الأسبوع. لتنسيق موعد لفتح ملف وبدأ العلاج يمكن التوجه لسكرتاريا الوحدة على هاتف : 9107500-04 .